تمكنت المجتمعات المضيفة لنازحين، في بعض مدن وبلدات الغوطة الشرقية، من تحقيق أنواع كثيرة من الاندماج، انعكس بعضها على سوية التعليم
تتفاقم أزمة المياه في دمشق، للأسبوع الثالث على التوالي، جراء توقف مياه نبع الفيجة عن العاصمة لأول مرة من 88 عامًا
ارتفعت حدّة الانتهاكات التي ترتكبها ما يسمى (الإدارة الذاتية) ضد الصحافيين إلى مستويات غير مسبوقة
يؤدي نقص الحليب المزمن عن أطفال مضايا الى الكثير من الامراض لكن يبقى أخطرها هو حالة التقزم التي يسببها نقص الكلس الموجود في الحليب
لا تعترف معظم الفصائل العسكرية العاملة في ريف ادلب، بأن الفلتان الأمني الذي يستشري في مدن وبلدات ريف المحافظة، إنما يعود سببه الرئيس إلى تشرذم الفصائل، واعتماد كل منها على قوة أمن خاصة بها
https://www.youtube.com/watch?v=_fGYXkGIQvQ&feature=youtu.be
منح تدفق اللاجئين على النمسا، المستمر منذ 2015 اليمين المتطرف، مًمثلًا في حزب الحرية النمساوي FPÖ، ذرائع إضافية ليطرح شعارات شعبوية، من شانها الضغط على مجتمعات المسلمين، وتناولت بعض الطروحات اليمينية حظر الحجاب في أماكن عديدة
تتفاقم أوضاع اللاجئين السوريين في لبنان يومًا بعد يوم فقد أظهرت دراسة للأمم المتحدة أن "أكثر من 70% من اللاجئين السوريين المقيمين في لبنان يعيشون تحت خط الفقر، مشيرة إلى انخفاض نسبة الأسر التي تتمتع بأمن غذائي من 25 في المئة عام 2014 إلى 11 في المئة العام الماضي 2016"
إنها حكاية السوريين المستمرة، فكلما هدأت وتيرتها انبثق شلال من الدماء؛ ليضيء للآخرين طريق العز والتمكين، حكاية الشهادة
يعيش السوريونَ في مخيماتِ النزوح في وأماكن السكن العشوائيِ في ريف إدلب ظروفًا مأساوية وصعبة، خاصة مع قدوم فصل الشتاء بقساوته، وشدّة برودته، وبات يعاني سكان مخيم "الخيرات" في مدينةِ حارم بريف إدلب الغربي