قال أحمد رمضان رئيس الدائرة الإعلامية في الائتلاف الوطني لقوى الثورة المعارضة السورية لـ (جيرون): "إن الهيئة العليا للمفاوضات طالبت الفصائل العسكرية بالمشاركة في أستانا الرابع"
قال المحامي هيثم المالح، رئيس اللجنة القانونية في الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، إن المحكمة الجنائية الدولية قبلت الدعوى الجنائية التي تقدّم بها الائتلاف ضد نظام الأسد
تطمح طهران -عبر أدواتها في سورية- وفي مقدمتها "حزب الله" إلى السيطرة على خطوط الإمداد والمواصلات غربي العاصمة دمشق، لتكون مدخلًا يربطها بمحافظات وسط البلاد وصولاً إلى الساحل
حققت قوات النظام خلال الأيام السابقة تقدمًا ملحوظًا على محاور حي القابون في منطقة المزارع، وسيطرت على معظم الأنفاق التي تربط الحي بالغوطة الشرقية
يرى بعض المتابعين للشأن السوري أن سياسة الجنون الترامبي هي السياسة الأقدر على لجم سياسة القتل بالبراميل والسارين، ما أدى إلى حالة تفاؤل، يعيشها السوريون هذه الأيام
بعيدًا عن إمكانية التفاهم الروسي - الأميركي أو عدمه، واقع الأمور ينذر بأن 7 نيسان/ أبريل 2017 سيشكل نقطةَ تحولٍ في تاريخ القضية السورية والحلول الممكنة، بعد ثورة آذار/ مارس 2011؛ إذ يبدو أن صفحة النظام قد طُويت
لا يُشكّل الجيش السوري مؤسسة عسكرية قائمة على أساس تنظيمي، يسعى للحفاظ على المؤسسة بقدر ما هو مشروع شخصي يسعى للحفاظ على الشخص ويربط وجود المؤسسة بوجوده
كشفت شبكة منظمة مجاهدي خلق الإيرانية عن أنّ إيران ما زالت تمارس نشاطها النووي حتى بعد الاتفاق المعروف؛ وذلك من خلال مركز أبحاث جديد، يُعنى بأبحاث تقنية الانفجار والضربة، ويحمل اسم "متفاض"
يفوق عدد المعتقلين الفلسطينيين في سورية، عددهم في معتقلات الاحتلال؛ إذ تشير أرقام هيئة تحرير الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين إلى أن هناك 7 آلاف معتقل وأسير لدى الاحتلال، بينما يوجد ضعف هذا العدد في معتقلات الممانعة
وقال المحامي طارق حوكان إن صور 11 ألف ضحية قضوا في سجون الطاغية لم تحرك ضمير العالم المتبلد، لذلك "علينا أن نبين للعالم أن هناك 200 ألف معتقل في الزنازين من الممكن أن يلاقوا نفس المصير إذا لم يتحرك بشكل جدي"