قطيفان يردّ على نقيب الفنانين: أنا ضد مافيا نظامكم التي استجلبت كل قذارات الكون

رد الفنان عبد الحكيم قطيفان على اعتراض زهير رمضان، “زعيم” نقابة الفنانين السوريين، لعرض اعمال درامية لفنانين معارضين للنظام على الشاشات “الوطنية” بقوله: “يا نقيبهم، نحن نقيضكم تمامًاـ نحن الوطن السوري الواحد الموحد بكل أهله ومواطنيه لا طائفييه، نحن من انحاز لموقف وطني أصيل من أجل أن نسترد لسوريتنا كرامتها المُهانة والمُذلة والمُغتصبة من قائدك الخالد وأيقونتك ابن أبيه”.

(صالون هنانو) يعقد في غازي عينتاب ندوة عن العلاقة العربية – الكردية خلال الثورة

يقيم (صالون هنانو) في مركز (حرمون) للدراسات المعاصرة، ندوة في غازي عنتاب، يوم الاثنين المقبل، عن “العلاقة العربية – الكردية أثناء الثورة السورية”، يُشارك فيها الدكتور عبد الله تركماني، زردشت محمد، مروان عبد الرزاق وسردار ملا درويش

كتّاب ومثقفون سوريون يُقدّمون رؤيتهم لتصحيح مسار الثورة

مع دخول العام الجديد، واقتراب الثورة السورية من دخول عامها السابع، وجّهت مجموعة من الكتّأب والمثقفين والمفكرين والإعلاميين السوريين نداءً نقديًا مفتوحًا، هدفه “تصحيح مسارات الثورة السورية”

حلب… هدية روسيا لإيران “مع الحب”

بعد احتلال حلب، سيقوم الإيرانيون الآن، وبسرعة غير عادية، بتغيير ديموغرافية حلب، بعد أن طردوا سكانها الأصليين، فتهجير أصحاب الأرض (السنّة) قد تم، وبات الوقت مناسبًا لملء الفراغ بـ (نوع) آخر من السكان، غرباء لا علاقة لهم لا بالأرض ولا بالتاريخ ولا بالمنطقة

اغتيال سفير موسكو في أنقرة… مُقاربات سوريّة

تباينت ردود فعل السوريين على حادثة اغتيال السفير الروسي لدى أنقرة (الاثنين) برصاص أحد ضباط الشرطة التركية، إلا أن شعورًا عامًا بالارتياح عم السوريين المعارضين للنظام، معتبرين أن هذه الحادثة ستكون بداية لسلسلة واسعة من العمليات “الفدائية” ضد مصالح روسية في مختلف أنحاء العالم

مسيرة لآلاف الناشطين الأوروبيين نحو حلب لوقف الحرب فيها

أطلقت مجموعة من الناشطين الأوروبيين، وبعض السوريين، حملة ريادية ولافتة للنظر للذهاب إلى مدينة حلب في شمالي سورية سيرًا على الأقدام، ضمن كتلة بشرية لا تقل عن خمسة آلاف إنسان، أوروبي وغير أوروبي، للمساهمة في وقف الحرف، مُفترضين أن أحدًا لن يقصف جمعًا من كل الدول الأوروبية، وربما دول العالم، مُكوّنًا من خمسة آلاف إنسان، ممن لا هدف سياسي لهم

العنف ضد النساء.. آفة مستمرة

عَرَّفت الجمعية العامة للأمم المتحدة العنف ضد المرأة بأنه “أي اعتداء ضد المرأة مبني على أساس الجنس (ذكر وأنثى) الذي يتسبب بإحداث إيذاء أو ألم جسدي أو جنسي أو نفسي للمرأة، ويشمل -أيضًا- التهديد بهذا الاعتداء، أو الضغط أو حرمان الحريات التعسفي، سواء حدث في إطار الحياة العامة أم الخاصة”

“العنف مع الأطفال وآثاره على مستقبلهم”

يُعد العنف ضد الأطفال من أخطر أنواع العنف، لما له من آثار كارثية على مستقبل المجتمعات ككل، وليس الأفراد فحسب، ولا سيما في ظل الانفتاح الذي يشهده المجتمع الحديث، ومن هذا المنطلق؛ تبرز أهمية الكتاب الجديد الذي صدر -قبل أيام- للكاتب السوري عمر عرودي، عن دار (دامسكا -الحقيقة الغائبة)

طارق سلو جاوزجي: الفيدراليات في الدول الضعيفة سلبية في مستقبلها

أكّد مسؤول حزبي تركماني سوري أن تركمان سورية لن يسعوا إلى أي توجه خاص بعيدًا عن إرادة الشعب السوري، سواء تركيًا أم في اتجاه آخر، وشدد على استحالة استقرار منطقة جرابلس شمالي سورية في ظل وجود فصيل كردي انفصالي، وشدد على أن الفيدرالية في الدول ذات البنية الضعيفة، لها تأثير سلبي في مستقبلها، وأكّد أن مشكلة التركمان ليست مع الأكراد، وإنما مع الانفصاليين منهم.

انقسام سرياني حول دعم رجال دين ميليشيات سورية مسلحة

أثارت دعوة مطران سرياني للكنائس والأبرشيات في أوروبا للتبرع المالي؛ لدعم فصيل مسيحي سوري مُسلّح، مازال -حتى اليوم مدعومًا- من النظام السوري ومن حزب كردي انفصالي، لغطًا كثيرًا في أوساط السريان والآشوريين، في سورية ودول المهجر، ذلك أنها كانت دعوة صريحة لدعم أدوات الحرب من شخصية رمزية، تُمثّل دينًا يدعو إلى المحبة والسلم ونبذ العنف.