ميشال شمّاس: نخشى من عدالة انتقالية على الطريقة اللبنانية

يلاحظ الحقوقي السوري، ميشيل شمّاس، أن العدالة الانتقالية، غُيّبت عن جميع المبادرات التي أطلقت لحل النزاع السوري”، وعبّر في حديث لـ (جيرون) عن خشيته من تطبيق عدالة انتقالية في سورية كتلك التي طُبّقت في لبنان، حيث “عدالة المنتصر وأمراء الحروب”

(نور لكسر الحصار) … الرعاية للفئات الضعيفة

في زحمة المآسي والأوجاع السورية وعدم تجلّي منعطفاتِ نهاياتها، تحاول بعض الفِرَق المدنية إحياء الأمل وتنشيط الذاكرة، ومنها فريق (نور لكسر الحصار) في الغوطة الشرقية، الذي يستهدف الفئة الأكثر عوزًا، ولا يصلها من دعم المنظمات الدولية شيئًأ

جرابلس “الجديدة” تحث الخطا لإنجاز البنية التحتية

يعمل المجلس المحلي في مدينة جرابلس، بريف حلب الشمالي، على إنجاز مرافق البنية التحتية كاملة، في المدينة التي غدت مقصدًا لكثيرين من نازحي الداخل وبعض العراقيين، لكن توفر الخدمات يرافقه ارتفاع “خيالي” في أجار البيوت

حمود الشوفي… نزيه لم تغرِه مناصب البعث

شكّل حمود الشوفي مع معارضين سوريين آخرين “التحالف الوطني لتحرير سورية”، في ثمانينيات القرن الماضي وضمّ طيفًا واسعًا من الشخصيات الوطنية السورية المعارضة آنذاك

“لم الشمل”… الوجع السوري يضيف مصطلحًا جديدًا

اضطرت العديد من عوائل أحياء حلب الشرقية، خلال تنفيذ اتفاق اجلاء المدنيين منتصف الشهر الماضي، أن تنقسم إلى قسمين؛ الأطفال والنساء، ويتوجهون إلى أحياء حلب الخاضعة لقوات النظام، في حين يتوجه الشباب والرجال إلى مناطق سيطرة المعارضة، ومنها إلى تركيا، وهو ما يرويه أيمن. ق

قواعد التوافق التركي – الروسي

يرى محللون أن اتفاق وقف إطلاق النار في سورية لن يؤدي إلى اخراج ميليشيات إيران و(حزب الله) من سورية، وأن الحل الوحيد لإخراجها، يكون عبر مهاجمتها في مدينة القصير حيث يتمترس (حزب الله)

عمر أميرلاي… كاشف سوءات البعث

عمر أميرلاي مُخرج سوري أسّس للغة جديدة في المنتج السينمائي التسجيلي العربي، تجاوز بجرأته حدود الزمان والمكان، غير مكترث لقمع النظام، مُستغلًّا فهمه السطحي للفن ورسائله، ليوجّه -من خلال أفلامه- مضامينَ ثورية، تجلّت -بوضوح- في نقده للمؤسسات المُحدثة في عهد الأسد الأب، مسلّطًا الضوء على المشكلات المجتمعيّة وفساد السلطة وتعّفنها

مرضى السرطان السوريون في تركيا… معاناة مزدوجة

يعاني السوريون المصابون بالسرطان داخل تركيا، من صعوبات كثيرة، بسبب بيروقراطية بعض المراكز الطبية المختصة، التي لا تستقبل مرضى في حالات طارئة، كما أن الكوادر الطبية التركية تشترط على المصابين السوريين احضار إحالة عن كل جلسة علاج

إعلام النظام يُحوّل “طفلة الميدان” إلى دعاية

استفاد نظام الأسد من حادثة تفجير الفتاة فاطمة في مخفر حي الميدان الدمشقي، فقد أظهرت وسائل اعلام النظام الحادثة من زاوية أن مخافر الشرطة في مناطق سيطرته مفتوحة للأطفال الضالّين، وأن عناصر الأمن أشخاص مُفعمين بالإنسانية وعطوفين ولا يُفتشون الأطفال وهم يدخلون المراكز الامنية”

نساء الأحياء “الشرقية” في حلب و”قصصٌ لا تُصدق”

وترى الاخصائية الاجتماعية كبرياء الساعور أنه يمكن تقديم مساعدات عاجلة للنساء المُهجّرات من حلب، عبر “تأمين الإسعافات الأولية النفسية الخاصة بالخارجين من الحروب والصدمات، وهذه مهمّة المُنظمات الدولية والإغاثية