سورية الآن

(جيرون) تدين اعتداء “تحرير الشام” على مقر فاعلية “نون الثورة”

أدانت شبكة (جيرون) الإعلامية، والشبكة السورية لحقوق الإنسان، اقتحام عناصر من “هيئة تحرير الشام”، الأربعاء الماضي، مقر “منتدى بوابة إدلب” في مدينة سراقب من ريف إدلب، ومصادرة معداته؛ في إثر مشاركة المنتدى في فاعلية أقامتها شبكة (جيرون) بعنوان “نون الثورة” لتكريم عددٍ من السيدات السوريات الناشطات في الداخل السوري، بمناسبة يوم المرأة العالمي (8 آذار/ مارس)، بذريعة   “وجود اختلاط بين الذكور والإناث في أثناء إقامة الفاعلية”.

وندد بيان صدر عن الشبكتين اليوم، بمحاولة “سلطة الأمر الواقع في المحافظة، وهي (هيئة تحرير الشام)، فرض رؤيتها وأحكامها المتشددة على المنظمات العاملة في المجتمع المدني، والتحكم بمواردها ونشاطها، وتعميم هذه الرؤية تدرّجًا على المجتمع السوري، باستخدام قوتها العسكرية؛ على الرغم من أن جميع سلطات الأمر الواقع، من أي لون وشكل كانت، ملزمة بموجب القانون الدولي لحقوق الإنسان باحترام الحقوق الأساسية للناس في المناطق الخاضعة لسيطرتها”.

أكدّ البيان أن تشكيل “هيئة تحرير الشام”، ومنذ الإعلان عنها في 28 كانون الثاني/ يناير 2017، “مارست عمليات متكرِّرة من القمع والاقتحام لمراكز منظمات المجتمع المدني العاملة في محافظة إدلب، وصادرت ممتلكاتها، ونفذت عمليات اعتقال وملاحقة وخطف واسعة، استهدفت فيها العاملين في تلك المراكز، وأدى ذلك إلى عرقلة عمل تلك المنظمات، وإيقاف كثيرٍ من نشاطها، بحسب تقرير الشبكة السورية لحقوق الإنسان”.

أدان البيان ممارسات “الهيئة” التي “تهدف إلى قمع وإقصاء المجتمع السوري”، وطالب “بإعادة جميع التجهيزات التي استولت عليها إلى أصحابها”.

Author

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق